تعتمد رياضة الإبحار على الريح والأشرعة أو الطائرات الورقية، لدفع القارب على سطح الماء. ويسعى كل فريق، يتألف من لاعب أو لاعبين أو ثلاثة، لقطع مسافة محددة بالقارب في أفضل وقت ممكن.