اجتمع خبراء البيانات من كافة أنحاء الإمارات في أبوظبي خلال هذا الأسبوع بهدف بحث كيفية استخدام البيانات لتحسين تجربة المشاركين والرياضيين والزوار وسير الأعمال خلال الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019.

وأدار سير ورشة العمل الدكتور يوسف الحمادي، الرئيس التنفيذي للذكاء الاصطناعي للأولمبياد الخاص الألعاب العالمية 2019، واستضافته "ماكينزي أند كومباني" - شركة للاستشارات الإدارية، وذلك بحضور ومشاركة مجموعة من أبرز الخبراء والمتخصصين في مجال تحليل البيانات.

وقام ممثلو الشركات بتقديم أساليب مبتكرة لاستخدام البيانات التي جمعها الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019 وطرح حلول لرفع مستويات السلامة والعمليات والتجارب العامة خلال هذا الحدث الضخم.

وتضمن جدول أعمال الإجتماع بحث أفضل السبل للوصول بسهولة إلى بيانات الآلاف من الرياضيين والمئات من الفرق والشخصيات الرياضية وجداول المنافسات والملاعب والنتائج. كما عمل المشاركون على إيجاد حلول لتحسين خدمات التنقل وإدارة المركبات المخصصة لنقل الرياضيين وكوادرهم في جميع أنحاء دولة الإمارات باستخدام آخر تقنيات الذكاء الإصطناعي والتعليم الآلي وإنترنت الأشياء.

وقد شاركت عدة جهات حكومية، بالإضافة لعدد من الشركات التقنية المحلية والدولية مثل الأمانة العامة للمجلس التنفيذي في أبوظبي، الهيئة الإتحادية للتنافسية والإحصاء، اللجنة المنظمة للأولمبياد الخاص الألعاب العالمية 2019، "ساس"، "ساب"، "ماكينزي أند كومبني" و جروب42.